منتدي المرأة المسلمة
أهلا وسهلا بك زائرتنا الكريمة، تسعدنا زيارتك لنا , ويسعدنا أكثر أن تقوم بالتسجيل والمشاركة معنا فى أقسام المنتدى المختلفة.




 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الانثى شفافه رغم قسوتها الممزوجه بين العناد والكبرياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قطرات الندى
عضوة هايلة


البلد(الدولة) : فى عالم الخيال

المحافظه(المدينه) : عند كل شئ خيالى
الحالة الاجتماعية :
  • تلميذه

الوظيفة :
  • تلميذة

الديانه : مسلمة والحمدلله
ماهو قسمك المفضل في المنتدي؟ : العاب ومسابقات
ماهو لونك المفضل؟ : بموت فى الغوامق

عدد المساهمات : 1070
تاريخ الميلاد : 04/09/1998
تاريخ التسجيل : 14/11/2010
العمر : 18
العمل تلميذة

مُساهمةموضوع: الانثى شفافه رغم قسوتها الممزوجه بين العناد والكبرياء    الثلاثاء 03 مايو 2011, 9:28 am

الانثى شفافه مهما كانت طريقة تعاملها مهما كانت كلماتها جارحه مهما اختباءت

تحت قناع القسوه والكبرياء ..


حين تكون الانثى منحصره في كومة من القسوه .. فان القسوه تحتلها احتلال رغم قلبها الصغير,


فتكون عندها صفتان : العناد , والكبرياء

فهما نتيجه تجربه او زوبعة القسوه التى حاصرتها ..


ولكن حين تاتي الكلمات الجميله او المعامله الحسنه فانها تنتشلها من وحل القسوه التى كانت تسيطرعليها

التى كانت تلبسها لتختبى عن هذا الواقع القاسي الذي يحتم عليها ان تكون قاسيه او معارضه لاي عاطفه تمر عليها
ولكن مهما كانت الانثى متسلطه قويه حاده فانها بنهايه انثى عاطفيه لابد ان يأتي شيئا فيهز كيانها

ليجعلها تتفتت وتتفتت معها قسوتها شي فشي ..


تنصهر قسوتها وكبريائها بالاهتمام والكلمه الطيبه النابعه من القلب ..


لما اكثر الضحايا هي تكون انثى ..


لانها طيبة لحد السذاجه ممزوجه بغباء وقليل من العناد والعنفوان ..


تحاول ان تتماسك ان لانتجرف بعاطفتها لكي لا تكون بالاخير هي الخاسره الوحيده ..


وتحاول حتى لو قاومت ووقفت امامهم بكل عزه وكبريائ وعنفوان ولكن هناك قلب صغير هش

اصغر من قلب الطير يرفرف

يبكي لأتفه الاسباب

فـقد حين تصرخ بوجهها .. فان قلبها ينهار .. تبكي بحرقه
. لـمجرد ان ارتفعت نبرات صوت من امامها ..

نعم هي تستطيع الدفاع عن نفسها وحقوقها ..


ولكنها انثى شفافه ناعمه طريه .. لاتستطيع الوصول لهذه المرحله ..


فان احبالها الصوتيه الحنونه لاتستطيع الارتفاع اكثر ولكن حين ترتفع .. وكأن احبالها الصوتيه مرتبطه مع قنواتها الدمعيه فتكون دمعتها اسرع من صوتها ..


حين تعرفون تركيبة الانثى فستعشقونها لحد الجنون ..


حين تهرب من الواقع الى الخيال هذا ليس غباء ! ولكن حين تفكر بقصر ,بملابس كالاميرات , بحديقه بعربه,

وحصان ,وفارس ,وزهور, وليل ,وقمر ,وامواج بحر, ومدينه العاب مليئه بالاضواء لها فقط !


وستائر مزخرفه , ومزهريه مملوئه بازهار الجوري بجميع الوانها ,


الانثى ملاك .. نعمه .. طاهره .. طفله .. بريئه ..


فقط اغمرها بحنانك بعطفك اعتبرها طفلتك المدلله اميرتك الجميله ..


وصدقني ستعتبرك فارسها الوحيد ..


فقط احسنو التصرف معها وسترون كيف ستنقلب حياتكم الى جنه في الدنيا

ــــــــــــــــــــــــــــ توقيعي في المنتدي ــــــــــــــــــــــــــــ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الانثى شفافه رغم قسوتها الممزوجه بين العناد والكبرياء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المرأة المسلمة :: الاقسام العامة :: دردشة و مواضيع عامة-
انتقل الى: